مطارات أبوظبي تكشف النقاب عن إحدى أكبر محطات التبريد في الدولة التابعة لمبنى المطار الجديد

أعلنت مطارات أبوظبي اليوم عن الانتهاء من إنشاء إحدى أكبر محطات التبريد في الدولة والتابعة لمبنى المطار الجديد، وتم تدشين محطة التبريد رسمياً بحضور سعادة المهندس محمد مبارك المزروعي الرئيس التنفيذي لمطارات أبوظبي، وسليمان السكسك الرئيس التنفيذي للمشاريع، وذلك بعد اختبار أنظمة المحطة بنجاح.

وتتسع المحطة إلى 55 ألف طن متري من مياه التبريد لتكييف مبنى المطار الجديد وذلك من خلال استخدام 18 جهاز للتبريد وخزانين  يعملان بنظام العزل الحراري لتخزين المياه الباردة.

وفي هذا الصدد، علق سليمان السكسك، الرئيس التنفيذي للمشاريع في مطارات أبوظبي؛ قائلا: "نحن فخورون لتحقيقنا هذا الإنجاز الهام في مسيرة العملية الإنشائية لمبنى المطار الجديد. وتعد الاستدامة والابتكار أساس التخطيط والبناء للمبنى، وهو الأمر الذي يعكس التزام مطارات أبوظبي لتكون الرائدة في هذا القطاع. وقد تم تجهيز محطة التبريد الجديدة وفق المعايير العالمية للإستدامة، وتطبيق أحدث أنواع الابتكارات التقنية، وذلك بغية تعزيز كفاءة استخدام الطاقة وتوفير هواء صحي ونظيف خلال عملية تكييف المبنى."

وتوفر محطات التبريد المياه الباردة من مرفق تبريد مركزي من خلال شبكة من الأنابيب وذلك لغرض التكييف الهوائي.
 

مطارات أبوظبي تكشف النقاب عن إحدى أكبر محطات التبريد في الدولة التابعة لمبنى المطار الجديد